الشاى بالحليب وعلم الإحصاء

كان من عادة بعض أساتذة الجامعة الإنجليز الاجتماع فى لقاء ودى لاحتساء الشاى هم وزوجاتهم ، وفى أحد أيام الصيف وبينما هم مجتمعون ذكرت إحدى السيدات (وهى عالمة متخصصة فى الطحالب اسمها Muriel Bristol) ملاحظة ما ، وهى أن مذاق الشاي ‏يختلف إذا صببناه فوق الحليب عن مذاقه إن صببنا الحليب فوقه.

فى البداية استجلبت الملاحظة سخرية العلماء وضحكهم، إذ كيف يختلف المذاق ما دام التركيب الكيميائى واحد !

اعترض أحد الموجودين، وهو الأستاذ رونالد فيشر Ronald Fisher على هذا الخلاف وأصر على اختبار فرضية السيدة قبل التسرع بالإجابة وحسم القرار…

‏ فقام بتصميم تجربة علمية حيث قدم للسيدة 8 أكواب بعضها صب فيه الشاي على الحليب ( 4 أكواب) .. والأخرى صب فيها ‏الحليب على الشاي (4 أكواب)  دون أن ترى السيدة تحضير الأكواب..

 وطلب منها أن تحدد أيًا منها ينتمي لأي مجموعة ‏وتصنف الأكواب تبعا لذلك ..

نجحت السيدة فى التمييز بين الأكواب المختلفة، وألهمت التجربة فيشر لإجراء المزيد من الأبحاث، ونشر فى عام 1935 كتابا عن تصميم التجارب العلمية وذكر فيه هذه القصة التى أصبحت معروفة فى تاريخ العلم باسم  the lady tasting tea

هذه القصة ذكرها أحد علماء الإحصاء والذى كتب كتابا جميلا يحمل نفس الاسم، ذكر فيه القصة وغيرها من القصص والتجارب والأخبار التى وضحت كيف تطور علم الإحصاء خلال القرن العشرين.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s